مرحباً بكم في معهد مرّة |

الدورة وحدها لا تكفي – د. ماجد كبها

حوالي عقد ونصف مرت منذ ان تقدمت لامتحان البسيخومتري. بالتاكيد طرأت بعض التغييرات في تركيب الامتحان او في نوعية الاسئلة ولكن الاطار العام لم يتغيير. الامتحان ذاته والعقبة التي تواجه الطالب ذاتها،

البسيخومتري

وتعداد معاهد وشركات التحضير للامتحان ذاته. وقد يكون رواج هذه الشركات والمعاهد وحجم فعالياتها اكبر بكثير مما كان عليه بالسابق وبذلك ايجابية معينة. فالالتحاق باحدى هذه الدورات التحضيرية امر بغاية الاهمية ومن شأنه ان يعود بالمنفعة الكبرى على الطالب اذا ما استغلها بالشكل السليم. الالتحاق باحدى دورات التحضير للبسيخومتري يكسب الطالب طرقاً للحلول السريعة، ومهارات في حل الاسئلة المختلفة هذا بالاضافة الى المواد والكتب القيمة التي يزود بها الطالب. ولكن الدورة لوحدها لا تكفي … ومن ظن ان مجرد التحاقه بافضل الدورات يضمن له العلامة المرجوة فهو مخطئ. التحضير للبسيخومتري بحاجة الى ممارسة مكثفة والى بذل مجهود شخصي كبير اضافة الى دورة التحضير. على الطالب ان يتمرن وان يمارس طرق الحل التي تعلمها خلال الدورة. عزيزي طالب العلم، عندما تنضم الى احد المعاهد وتلتحق باحدى دورات التحضير للامتحان البيسخومتري فاعلم ان المسؤولية الاولى والاخيرة ما زالت تربض على كتفيك انت، فكلما اجتهدت اكثر وتمرنت اكثر فان امكانيات نجاحك اكبر لا محالة. وتذكر ان الدورة لوحدها لا تكفي!

[عدد التعليقات:لا يوجد] [5,257 زيارة] [التصنيف: بسيخومتري, بسيخومتري وبجروت] [طباعة ]

الكاتب - د. خالد مرّة

مدير معهد مرّة للعلوم والتكنولوجيا, والذي أقيم عام 2000. ومدير موقع مرّة.كوم ومؤسسه ويعمل طبيب أسنان ويدير عيادات مرّة لطب الأسنان. هذا بالاضافة الى كونه مؤلف لأكثر من 30 كتاباً في مجال تطوير العقول وتسهيل طرق التفكير لجميع المراحل التعليمية.

اخترنا لكم

أكتب تعليق